هنالك قد اتينا

 كنا بالغد في مكان و كنا اليوم في مكان و لا نعلم بالغد اين نكون كنا اطفالا صغار و نحن اليوم كبار كنا و قد كانو من حولنا ..هل هنالك زمان او مجرد مكان تنعدم فيه الجاذبية الأرضية  ان كنا داخل تلك الخزانة ام داخل اعماق الأرض سيكون حتما  هنالك جاذبية..ريثما تتولد تلك النظرة و تسقط تلك القطرة تبدأ الدنيا بالدوران من جديد و يأتي دور الثقيل بالسقوط  تدريجيا  و من ثم تسقط اوراق الخريف  و تلد ارض زهرة جديدة بنظرية قد تكون اقوى من الجاذبية  فهي تخالفها و تقاومها و تعاندها ليست لمجرد انها نبتة  لكن قدرها  قدر لها ان تكون نبتة…صدقوني لا اعرف عن ماذا اتكلم  انها الواحدة الا ربع صباحا  انه مجرد جنون يعتري ما قبل النوم ربما  تكون مقدمة الحلم  الذي سأحلمه هذه الليلة اراكم  ايها الذرات الصغيرة فأنتم  فقط من تقرأوون

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: