حالة

كنت افكر اليوم و كعادتي لا يوم يمضي من دون تفكير  في جميع الأمور .. ما هو مشروع التخرج  بالنسبة لي ..و مالفرق بينه و بين  احدى مشاريع الدزاين …التي ننفذها في كل فصل .. فالحالة هي واحدة و المحصلة هي  واحدة .. ..و كيف لتفكير  ان يتغير مدام هو الشخص عينه هو من ينفذ تلك المشاريع طيلة ال7 فصول ماضية ..  فقط تغير الاسم هنا من مشروع دزاين  الى مشروع تخرج .. مع اختلاف الأمر هنا انك انت من تختار هذا المشروع .. حقيقة كان الحماس في ذاك الفصل كبير جدا .. ربما لأحساسي بقرب الانتهاء من الجامعة و التخرج .. اما الآن فأقولها بكل صراحة هي ليست فارقة لدي ..  لأن المشروع  بالنسبة لي تحول لدزاين رقم 8  كرقم هذا العام الميلادي .. فكل مشروع من مشاريعي السابقة  هو مشروع تخرج عقلي ..فتخرجي على مشروع فيه اجحاف  لتلك 7 المشاريع او نقول  11 مشروع ابتداء من مشروع محطة البترول و انتهاء بهذه الأكادمية الرياضية ..استطيع ان ازيل  كلمة مشروع التخرج و اضع مكانها احدى المشاريع التي لا تنفذ و كم هي بالآلاف في هذه الكلية .. اتعب من وقتي و جهدي  و  راحة جسدي فقط  من اجل مشروع لا ينفذ ..هي ليست الدرجة  التي سأحصل عليها وظيفة و هي ليست الدرجة التي تمنحني الامتياز عن من هم ادنى مني بل هي قانون  لابد منه في هذه الجامعات .. التمرد على المشروع امر جميل و الأحلى من ذلك .. ان تجرب جنونك اين سيوصل بك  و تتحف بجنونك عقول آخرين سواء بالذم او المدح .. بقى على تسليم المشروع  اسبوع بالتمام..

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: