أأضحك أم ابكي أم اتشمت أم لا اعلم

حقيقة لا اعلم أاضحك ام ابكي في نفس الوقت ..اجل قد تخرجت من الجامعة و قد مضى  من الوقت ما يساوي تقريبا الشهر ..حان الوقت لأبحث عن تلك المسمى بالوظيفة .. و قد وعدتكم  بقصة البحث عن الوظيفة لكن السينااريو الذي حصل لم يكن في الحسبان بالفعل ..اغلب وقت كنت احاول ان ابعث  تل السيفيات عبر الأيميل لكن بالتأكيد لا من مجيب..قرأت خبرا في الجريدة ان وزارة العمل تنظم  معرض للوظائف الشاغرة  في مقرها ..لأقول في نفسي  يا شذى اذهبي  لتري هنا ربما هنالك بالفعل  وظيفة..طبعا لمن لا يعرف وزارة العمل اول عمل فيها هو كيف تحصل على بارك في هذه الوزارة  بعد العناء الطويل اضطررت ان اوقفها مسافة بعيدة جدا..اذا  هي الزيارة الأولى لهذا المبنى الذي ما ينكفأ اسبوع الا وشاهدته اكثر من مرة..المهم هنا في الداخل  بالتأكيد عرفت ما هي البطالة التي يتحدثون عنها دائما  فتلك الوجوه  الكثيرة من اطياف مختلفة  تكاد تحسب نفسك في خلية من النحل .. لمحة بسيطة  او جولة سريعة على الوظائف الشاغرة ..لا يوجد وظيفة  تناسبني .. ابحث في لستة  الوظائف الأخرى  الشاغرة بعد بحث وجدت وظيفة لكن تاريخ طلبها كان  بشهر ديسمبر و اخبرتني ان اراجعهم بيوم الأحد ..حقيقة لم اكن اتوقع  شيء من الوزارة لكنها بالفعل ارادتني عاطلة عن العمل ..فاثناء خروجي  من الوزارة و العبور للشارع لأصل لمنطقة الباركات ..و اذ بي  اتعثر على الرصيف و اسقط و لا انكر ان تيار الهواء ساهم في السقوط ..حاولت ان اقف لكني عجزت  وقفت برهة بعدها اتماسك نفسي الى ان اختبئت بين السيارات جلست على الأرض لم استطع ان اقف  حينها انتظرت برهة لأتحرك و اواصل المشي للسيارة  اثناء الطريق اخذت حقيقة اضحك على نفسي افكر في كلام الأهل حيث كنت افكر اكيد انه كسر  تفكير متشائم   ..حيث سبق لرجلي ان انكسرت   اثتاء المرحلة الاعدادية مرتان..وصلت للبيت  و ذهبت للمركز الصحي  برفقة  اخي حقيقة الدكتورة هناك قالت لي انه التواء في الكاحل و لا يحتاج ان نعمل لها اشعة .. قالت لي اذا اصبحت زرقاء خضراء ..تعالي مرة اخرى مضى هذا اليوم  و انا افكر و اقول الحمد لله رب العالمين  انها لم تكن كسر او تمزق..في اليوم الثاني و بالظهر الحظ انها خضراء و منتفخة  ..حسنا اصبحت خضراء لنذهب للمستشفى  لنرى ما يكون  انه تمزق  بالأربطة حقيقة انصدمت  لم اكن  افكر انها ستجبر اجل وضعت احتمالية لكنها كانت ضئيلة ..و خصوصا ان الشخص الذي قبلي قد قالت له لا يوجد كسر توقعتها ان تقول لي الأمر ذاته .. و اذا برجلي قد تجبر حقيقة لا اعلم ما اقول هل هي  ضريبة بحثي عن عمل ان يشاء الله ان تجبر رجلي ..اعلم ان الأيام القادمة  ستثبت لي ما هي نعمة الرجل و الصحة و العافية لللأنسان ..جبيرة  تستمر شهر او 3 اسابيع .. هي محنة جديدة و بداية مثيرة لسوق العمل  … ..

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: