مجزرة اللؤلؤ البحريني

لم أكن اتخيل انني سأكتب يوماً او سأعرض صورا كتلك التي سأعرضها في مدونتي في هذه المدونة .. ان ما جرى على أرض المنامة من وحشية هدفها قتل ابرياء و ليس كما يدعوون حفظ النظام فأي مجزرة تلك التي ستحدث في الساعة الثالثة فجراً و اغلبية الناس نيام ..و مزاعم الانذار التي عرضت ما هي الا وهمية فأغلبية الحضور لم يسمعوا انذار للحوار و ان كان كما هو مزعوم في الشريط الذي عرض على تفزيون البحرين فالقانون الدولي يقول يجب ان تعطى 5 ساعات منذ الانذار لتفريق المتظاهرين ..شيء مؤسف حقا حينما أجد أن أغلب الاصابات تعمدت ان تكون في الرأس.. و هذا يبين نيتهم الخبيثة .. في قمع المتظاهرين حتى ان احد الزائرين لأحد الجرحى صرح و قال في أمريكا اذا كان هنالك لص يتسلق الجدران لا يرمى برأسه يضرب على رجله .. ..فالجميع لم يسلم من صغار و كبار .. فهي مجزرة خسرنا فيها اربعه اراواح, و آخر في حالة الموت السريري .. شيء مؤسف ان يقمع شعبي باسلحة تستخدم للطيور و محرمة ضد الاستخدام البشري .. و لم يكن سلاحهم الا سلميتهم .. حتى ان بعضهم كان في طريقه الى العمل و ليس مشاركاً في الاعتصام .. كنت احاول ان اتأكد منهم صحة تلك المعلومات التي نسمعها و أكدووها لي .. ان ا من بين المشاركين في قوات قمع الشغب كان بينهم من جنسيات سعودية ايضا بالاضافة الى المجنسة من قوات الشغب البحرينية او ان ضباط من السنة لم يرضيهم ما شاهدوا فبعضهم أمر بالاسعاف له لكي لا يحمل مسؤليته و غيرها ..ان ما شاهدته بالتأكيد ليس افضل مما شاهده وواقعه من المعتصمين في الميدان و الأطباء و الممرضات .. يريدون ان يسحقونا .. هذا ما فهمته مما جرى منذ ابتداء ثورة البحرين 14 فبراير .. لكن شبابنا اثبت انه لم يعد يخشى تلك الأسلحة .. حتى ان احدهم اخبرني انا خرجت لأستشهد لكن لم يكتب لي .. ذلك هو الفداء للوطن .. و ليس حثالة المرتزقة .. الجميع يأمر بالمحاسبة فكيف يقضي من فقد عينه و هم كثر من من أصابتهم طلقات الشوزن في العين خصوصا الشاب محمود ذو ال15 عاماً فهو مازال عند القانون طفل .. فكيف ينسوون الصرخات و الصياح .. وذلك الفزع الأكبر الذي اشك ان كل واحد فيهم او ممن كان في الميدان لم و لن تبارح تلك الصورة من مخيلته .. ان ما جرى هناك كما وصف يستحق الوصف انه مجزرة فأي شيء نريد ان نفهمه هو منع وصول الاسعاف و اسعافهم و هو بالتالي يؤكد القضاء على اكبر عدد منهم و تمشيط المنطقة وخصوصا ان ما قارنا عدد سكان البحرينين .. و مع ذلك اصرار الجميع بالعودة للميدان و حتى باصابته .. ..نحمده و نشكره اننا في اليومان الماضيان لم نشهد اراقة جديده .. و تحقيق المطالب في الوقت العاجل .. فالمملكة الدستورية الحقيقة هي طموح البحرينين جميعاً فالأمر اكبر من ان يكون حل القضية اقتصاديا .

شذى الوادي

21 فبراير 2011

تعديل : اثناء انتهائي من الخبر وصلني خبر استشهاد عبدالرضا لا حول و لا قوة الا بالله ..هقد تيتم أبناء البطل

في العناية القصوى عبدالرضا محمد

في العناية القصوى عبدالزهراء حسن مصاب باختناق لا يستطيع التنفس

في العناية القصوى محمد ابراهيم

في العناية القصوى

الدكتور البطل صادق العكري

سألته ببرائة ألم تكن تلبس حذاء .. ففاجئي بحذائه الرياضي و كيف تخللت تلك الشظايا رجله

عندما نزعت الجوراب تفاجئت فالدم لم يكن لاصقاً انما اصبح يتطاير كالنافورة

آثار الضرب المبرح

فقد عينه.. لكنه لحد الآن لا يعلم بذلك و عمره 15 عام

كان صوته يكاد لا يسمع فالشوزن اخترق رقبته

2 Responses to “مجزرة اللؤلؤ البحريني”

  1. شذى لا زلت اعيش حلما او بالاحرى كابوسا مخيفا ومازلت آملة ان استيقظ يوما وكأن شي لم يكن
    فعقلي لا يستوعب كل ماحصل لشعبي ولا تبرح تلك الصور من مخيلتي
    شذى انت من التقط تلك الصور المفرقة في التقرير؟ يا لجرأتك

  2. كل ما تعيد نشرات الأخبار تلك الصور .. اكاد لا اصدق .. احاول ان اتخيل .. لا اصدق .. اجل علياء.. التقطتها انا و لدي المزيد لكني اخترت عشر صور ..

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: