رسالة لصاحب الزمان

سيدي يا صاحب الزمان اكتب لك في هذه الليلة رسالة..و انا على يقين انك ستقرأها لأنك تتفقد حال شيعتك بكل مكان و ما بالي اذ كتبت لك مباشرة و في ليلتك المباركة ..

سيدي ها هي ليلتك الموعودة  التي انتظرناها شوقا للقائك ..الكل يسألك هناو في بقاع العالم بالفرج و العجل ,هذا العام لا يبدو لي مثل سوابقه .. زيناته وان امتلئت لكنها ليست بمقام مولدك الشريف كما كل عام.. هنا في العاصمة اختلط الحزن بالغضب و الفرح ..رأيت نساء يبكون و نساءً بداخلهن غصة كبيرة لا تقرأها الا العيون .. هناك من يبكي فقد الشهيد و هناك من يستقبل زائريه  بروح عزة.. أرواح يا سيدي و  انا أعلم انك رأيتها تغص لها العبرات ذنبهم ان احبتهم قضوا شهداء, قتلوا بغير ذنب .. بين ذاك و ذاك تلتمس من الوجوه مظاهر فرح بمولدك قد تجدها اكثرها صدقا في عيون الأطفال ..و مع ذلك فرح الكبار فرحة منقوصة ..ينقصها غياب الأحبة بداخل المعتقلات .. أسئلك يا إمامي بحق منزلتك عند الله الا سألت الله لنا بتعجيل الفرج ..فقد ضاقت صدور الأمهات و أصبح الأنين  يلتمس العيون الساهدات ..

تلك هي رسالتي يا مولاي , رسالتي ان تمسح على شعبي و توحده و تنصره على ظالميه

هيهات يا سيدي ان تردنا خائبين ,فما خاب من تمسك بكم

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: