تفجير ام ولادة مدينة

تفجير ام ولادة مدينة

للمدينة التي ستُولد من رحم مدينة

لتلك الآلام و لتلك الصراعات لولادة المدينة

أهديكِ أشلاء الوطن و هي تنزف بحريناً خالصاً..

هنالك  في تلك اللحظة أحلم بالوطن و باحتضان الوطن الذي سيُولد ..

قد تقصفني فكرة مجنونة و تجرني المشاعر لتفجير تلك المدينة التي ولدتني لأنها قتلتني و أنا حية

لتفجير فجر ٍ حمل بين أساقفته قاموساً جديدا لمعنى الكراهية,على أرض عُرفت بمصطلحات من الحب في أغلب صفحاتها

قد لا احتمل الانتظار للشهر التاسع ..

اريد احتضان المدينة بين أذرعي غداً

هل ستفجرونها من أجلي ؟

فكرة مجنونة أليس كذلك؟!

هنالك قبعت فكرة لا تستحمل الانتظار

تنتظر مدينة ربما تكون مُهشمة و قابلة للطلاء

خاضعة لعمليات التجميل منذ ولادتها

لا ..

هي ليست ما أريد

لم أحَمِل تلك المدينة لولادة مدينة مُشوهة

……..

مخاضات البحر رهيبة ..

أصارع بحراً و بحرا ً

مالحٌ بزفره..

اما الحلوُ فشبه مُضمحل

 لم يعد كما كان

الكواكب اختفت

هنالك حيث النفوس هوت لارتكاب مجازر انسانية و اخلاقية

لا تعرف تلك المدينة سُكانها بعد

  أحاول أن أضحك لفكرة!!

كيف تتجمد الانسانية و تصبح باردة جداً جداً؟

الماء بارد جداً..

موعد ولادتي اقترب

و قد لا ألد..

قد أحمل المدينة في رحمي لعينً من الزمن

ارحمني يا رب فالأحشاء تتقطع

الحب يقتلني بين جناحي حمامة بيضاء

فلا تلومني ايتها المدينة ان وددت تفجيرك

5اكتوبر

س 11 مساء

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: